التخطي إلى المحتوى

ساعات قليلة تفصل العالم عن وصول “مسبار الأمل” الإماراتي، إلى مدار الالتقاط حول المريخ، ليكون بذلك أول مسبار عربي ينطلق خارج مدار الأرض لاستكشاف الكوكب الأحمر.

فمن المقرر أن يبدأ “مسبار الأمل” بعد أقل من 12 ساعة بإبطاء سرعته ذاتياً من 121 ألف كيلومتر في الساعة إلى 18 ألف كيلومتر في الساعة فقط، وذلك خلال 27 دقيقة تعرف باسم “الـ27 دقيقة العمياء”، وذلك باستخدام محركات الدفع العكسي الستة “دلتا في” المزود بها المسبار.

مسبار الامل مباشر

وكان الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، قد غرد عبر تويتر قبل ساعات:” غداً نحتفل بخمسين عاماً من التأسيس عبر وصولنا للمريخ بإذن الله .. نحتفي بثمرة عمل زايد وراشد طيب الله ثراهما في بناء الإنسان .. غداً نبدأ الاستعداد للخمسين الجديدة .. غداً نثبت للعالم أن لا شيء مستحيل أمام الإمارات والإماراتيين .. غداً نصل بالعرب لأبعد نقطة في الكون”.

يذكر أن رحلة “مسبار الأمل” كانت انطلقت من مركز تانيغاشيما الياباني في 20 من يوليو 2020، في وزن آلي يصل إلى 1350 كيلوغراما، وهو بحجم سيارة رباعيّة الدفع تقريبا.

وقد استخدم منصة ميتسوبيشي للصناعات الثقيلة للاطلاق من مركز تانيغاشيما الفضائي الياباني.

بدورهم، أكد مسؤولون إماراتيون أن مناورة الثلاثاء، لدخول مدار المريخ هي “الأكثر أهمية وتعقيدا”، مشيرين إلى أنه سيكون لإبطاء سرعة المركبة الفضائية إلى الحد الذي يسمح بإدخالها في مدار الجاذبية شأن كبير.

إلى ذلك، يعد مشروع الإمارات لاستكشاف المريخ أول مشروع عربي لدراسة الكوكب الأحمر، فيما يعتبر مسبار الأمل مشروعا طموحا لتسجيل حضور علمي وبحثي عربي في مجال استكشاف الكوكب، لتكون الإمارات خامس دولة في العالم تحقق هذا الإنجاز.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *